13 أكتوبر 2020
لموظفي الوزارات والمؤسسات الحكومية .. "التنمية السياسية" يختتم ورشة إدارة الأزمات السياسية
اختتم معهد البحرين للتنمية السياسية اليوم الثلاثاء، ورشة "إدارة الأزمات السياسية"، والتي أقيمت عن بُعد، ضمن فعاليات برنامج "مهارات سياسية" المخصص لموظفي الوزارات والمؤسسات الحكومية؛ قدمها الدكتور أشرف كشك - مدير برنامج الدراسات الاستراتيجية والدولية بمركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة "دراسات".

اختتم معهد البحرين للتنمية السياسية اليوم الثلاثاء، ورشة "إدارة الأزمات السياسية"، والتي أقيمت عن بُعد، ضمن فعاليات برنامج "مهارات سياسية" المخصص لموظفي الوزارات والمؤسسات الحكومية؛ قدمها الدكتور أشرف كشك - مدير برنامج الدراسات الاستراتيجية والدولية بمركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة "دراسات".


وتضمنت الورشة عددًا من المحاور الرئيسة؛ منها مفهوم الأزمة وأنواعها وخصائصها، واستراتيجيات وآليات إدارة الأزمات السياسية والإعلام في مواجهة الأزمات والحملات المعادية أو الشائعات، وأيضا دور الإعلام قبل وأثناء وبعد الأزمات، إضافة إلى تدريبات عن كيفية إدارة الأزمة.


وخلال الورشة تم تعريف المشاركين بالآليات التقليدية والحديثة في إدارة الأزمات، إلى جانب أهمية دور الإعلام كشريك أساسي في مواجهة الأزمات.


وتناول المحاضر في الجزء الأول من الورشة الأزمات المحلية من حيث المفاهيم والأنواع والخصائص؛ والتي تضمنت مفهوم الأزمات ونشأتها وخصائصها، ومعايير تصنيف الأزمات، وتأثير الأزمات على المؤسسة أو الدولة، ومراحل تطور الأزمات ومراحل الإدارة الفعالة للأزمات.


أما في الجزء الثاني فقد تم التركيز على آليات واستراتيجيات إدارة الأزمات، والتي تضمنت تعريف شامل للاتجاهات التقليدية والحديثة، إلى جانب تنفيذ تمرين عملي للمشاركين حول كيفية إدارة أزمة بمختلف الاتجاهات.


وفي الجزء الثالث والأخير من الورشة تطرق المحاضر إلى دور الإعلام خلال الأزمات من خلال أهمية دور الإعلام خلال الأزمات، ومتطلبات العمل الإعلامي خلال الأزمات، أزمة جائحة فيروس كورونا نموذجًا، إضافة إلى تمرين عملي حول تعامل الإعلام البحريني والخليجي مع أزمة كورونا، واختتمت الورشة بتدريب عملي لسيناريو وهمي لكيفية إدارة الأزمة مع مراعاة جميع الأساليب والطرق الحديثة التي تم تدريب المشاركين عليها.


وقد شهدت الورشة تفاعلاً كبيرًا من المشاركين من مختلف الوزارات والمؤسسات الرسمية، حيث عبروا عن شكرهم لإدارة المعهد على ما يقدمه من برامج وفعاليات تساهم في تنمية المهارات السياسية والدستورية لكافة أطياف المجتمع البحريني.

روابط ذات صلة