3 يناير 2021
في ختام برنامج (ترابط 3) الذي نظمه (التنمية السياسية).. وكيل البلديات: الاستمرار بالمشاريع التنموية وتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص
أكد المهندس الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة، وكيل الوزارة لشؤون البلديات بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، أن الوزارة مستمرة في تنفيذ المشاريع التنموية التي من شأنها الارتقاء بالخدمات البلدية المقدمة للمواطن والمقيم بمملكة البحرين، لافتاً إلى أن قطاع البلديات يسعى لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص لتنفيذ عدد من المشاريع، الأمر الذي يعكس ارتباط العمل البلدي بجميع الأطراف والقطاعات.

أكد المهندس الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة، وكيل الوزارة لشؤون البلديات بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، أن الوزارة مستمرة في تنفيذ المشاريع التنموية التي من شأنها الارتقاء بالخدمات البلدية المقدمة للمواطن والمقيم بمملكة البحرين، لافتاً إلى أن قطاع البلديات يسعى لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص لتنفيذ عدد من المشاريع، الأمر الذي يعكس ارتباط العمل البلدي بجميع الأطراف والقطاعات.

 

جاء ذلك في ختام سلسلة لقاءات برنامج (ترابط 3)، الذي نظمه معهد البحرين للتنمية السياسية، بحضور أكثر من 2840 مشاركاً عبر الاتصال عن بُعد.

 

واستعرض وكيل الوزارة لشؤون البلديات الرؤية والرسالة التي تسعى الوزارة لتحقيقها من خلال مشاريعها لتلبية طموحات الرؤية الاقتصادية للمملكة 2030، إضافة إلى برامج التطوير والتدريب وتقييم الأداء لمختلف الأجهزة الإدارية والتنفيذية للارتقاء بمستوى الخدمات وتلبية المهام بمعايير نوعية.

 

وتطرق المهندس الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة إلى المبادرات التنموية ومبادرات التوعية والتواصل المجتمعي لشؤون البلديات والرامية لتسهيل الإجراءات وإثراء العمل الحكومي، كما تناول التعاون والتنسيق مع مختلف الجهات التشريعية والحكومية ودور المجالس البلدية في العمل على المشاريع الكبرى والارتقاء بالعمل البلدي بما يتناسب مع طموحات المواطنين وتطلعاتهم وتحقيق الإنجازات والتوجيهات الحكومية والخطط المستقبلية.

 

وعن التحول الرقمي؛ قال: "أصبح التحول الرقمي اليوم مطلباً ملحاً، وذلك للتسهيلات التي يوفرها هذا المجال، وفي شؤون البلديات تم تطبيق الخدمات الإلكترونية واستخدامات التقنية لتسريع المعاملات وتسهيل الإجراءات، ومع الظروف السائدة للجائحة تم تحقيق التباعد الاجتماعي تماشيًا مع الجهود الوطنية لمكافحة كوفيد 19".

 

وأضاف أصبح التحول الرقمي وأتمتة الخدمات أمرا غاية في الأهمية لأنه يتماشى مع الرؤية الاقتصادية للبحرين 2030، ويواكب التطورات الحاصلة في العالم ككل ويلبي مطالب التباعد الاجتماعي والحفاظ على الصحة العامة. 

 

وقام وكيل الوزارة لشؤون البلديات بتسليط الضوء على الجهود التي بذلها المسؤولون والإدارات المختلفة في شؤون البلديات لتعزيز ودعم الجهود الوطنية لمواجهة تداعيات جائحة فيروس كوفيد 19، مشيرا إلى أن الوزارة تعمل وفق التوجه العام بأتمتة كثير من العمليات والخدمات وتوفيرها بسهولة ويسر للجميع.

 

الجدير بالذكر أن برنامج (ترابط 3)، يهدف إلى الاستمرار فتح نافذة للمسؤولين لتجسد مبدأ التواصل المؤسسي مع المواطنين وإبراز إنجازات مؤسساتهم وهيئاتهم والدور الذي تقوم به، وتسليط الضوء على التشريعات والقرارات التي تأتي تماشيًا مع أهداف المسيرة التنموية الشاملة لجلالة الملك المفدى، علاوة على بيان المبادرات التنموية في شتى المجالات للارتقاء بمستوى الخدمات وتسهيل الإجراءات وتعزيز واستمرارية الحوار والاتصال والتواصل المؤسسي بين الحكومة والمواطنين.

روابط ذات صلة