10 ديسمبر 2019
لبحث سبل التعاون وتبادل الخبرات .. "معهد التنمية السياسية" يستقبل وفدًا من مؤسسة الشركاء العالميين للحوكمة
استقبل معهد البحرين للتنمية السياسية برئاسة المدير التنفيذي الأستاذة إيمان فيصل جناحي وبحضور مدير إدارة البرامج والتطوير السياسي بالمعهد الشيخة منيرة بنت محمد آل خليفة وفدًا من مؤسسة الشركاء العالميين للحوكمة (Global Partners Governance)، متمثلًا في السيدة إيميلي ديث رئيسة البرامج في المؤسسة، وذلك بمقر المعهد، حيث تم التباحث والنقاش حول سبل التعاون بين المعهد والمؤسسة في مجال تبادل الخبرات بما يدعم جهود المعهد في مجال التنمية السياسية.

استقبل معهد البحرين للتنمية السياسية برئاسة المدير التنفيذي الأستاذة إيمان فيصل جناحي وبحضور مدير إدارة البرامج والتطوير السياسي بالمعهد الشيخة منيرة بنت محمد آل خليفة وفدًا من مؤسسة الشركاء العالميين للحوكمة (Global Partners Governance)، متمثلًا في السيدة إيميلي ديث رئيسة البرامج في المؤسسة، وذلك بمقر المعهد، حيث تم التباحث والنقاش حول سبل التعاون بين المعهد والمؤسسة في مجال تبادل الخبرات بما يدعم جهود المعهد في مجال التنمية السياسية.


وقد رحبت إيمان جناحي بزيارة الوفد إلى مملكة البحرين، مشيدة بما تضمه المؤسسة من خبرات عالمية في مجال تطوير آليات التنمية السياسية والمؤسسية، والمساندة في تقديم الدعم لتطوير آليات التفاعل المؤسسي مع المجتمع ومواكبة احتياجات الشركاء الوطنيين وتطلعاتهم نحو ممارسة ديمقراطية فعالة. 


وأكدت جناحي حرص المعهد على الاستفادة من مختلف التجارب الرائدة وبيوت الخبرة العالمية في تطوير الخطط والبرامج التي تستهدف الارتقاء بجهوده في مجال تنمية الوعي السياسي؛ بالإضافة إلى اطلاعهم على التجربة البحرينية.


وقد تناول اللقاء كذلك استعراض جهود المعهد ودوره في تعزيز المشاركة السياسية ودعم مسيرة العمل البرلماني والبلدي، والاطلاع على التجربة البحرينية.


من جانبها عبرت السيدة إيميلي ديث رئيسة البرامج في مؤسسة الشركاء العالميين للحوكمة عن تطلعها إلى بناء شراكة وتعاون مثمر مع المعهد، مشيدة بالرؤية والرسالة الهادفة التي يقوم المعهد على إنجازها في مجال التنمية السياسية والتي تعد من التجارب الرائدة في المنطقة.


روابط ذات صلة