حرف (أ)

1.  إبادة جماعية

التدمير البنائي والمنظم للأفراد الأبرياء بواسطة الأجهزة البيروقراطية للدولة. وعادة ما يتجه القتل الجماعي إلى جماعة خارجية تعرف بأنها اقل إنسانية، كما يتضمن وجود سلطوية بيروقراطية مركزية قادرة على إدارة عمليات الإبادة على نطاق واسع وبطريقة لا شخصية.

2.  أبوية (السلطة الأبوية)

مصطلح يستخدم في الغالب للدلالة على العلاقات الاجتماعية التي يقوم فيها الطرف المسيطر بتبني اتجاهات وممارسات تدل على رعايته لتابعيه أو رعيته. ويدل المفهوم على وجود قدر صارخ من عدم المساواة في الوصول إلى القوة وفي ممارستها.

3.  الاتحاد الجمركي

شكل من أشكال الاندماج والتكامل بين الدول، فبمقتضى هذا التدبير توافق الدول الفاعلة على إلغاء التعريفات الجمركية فيما بينها مع المحافظة على نظام التعريفة في مواجهة أطراف ثالثة، فإقامة التعريفة الجمركية المشتركة في مواجهة بقية الدول يعطي الاتحاد الجمركي طابعًا تمييزيًّا، وعلى العكس فإن إقامة الاتحاد بين الدول الأعضاء يعطيه طابع التجارة الحرة. وتقام الاتحادات الجمركية عادة على عدد من المراحل المتفق عليها.

4.  اتصال سياسي

هو تدفق مستمر للمعلومات بين وحدات النظام السياسي وبينه وبين النظم الأخرى داخل وخارج المجتمع، حتى يمكن الوفاء بأغلب المطالب. ويتم من خلال وسائل الإعلام والأحزاب وجماعات المصلحة والبيروقراطية وقادة الرأي.

5.  اتيميا

مصطلح يقصد به انخفاض مكانة الدولة أو تعرضها للتخلف الاقتصادي والاجتماعي والسياسي مما يخفض مكانتها عند باقي الأمم.

6.  إثنية

مصطلح يدل على الأفراد الذين يعتبرون أنفسهم أو يعتبرهم الآخرون مشتركين في بعض السمات والخصائص التي تميزهم عن التجمعات الأخرى في مجتمع يستطيعون في إطاره تطوير سلوكهم الثقافي الخاص.

7.  إجراءات قمعية

هي الإجراءات العنيفة التي تتخذها الحكومة ضد الخارجين على النظام والقانون، وهذه الإجراءات لا يمكن تبريرها زمنًا طويلًا، وتتم في أضيق الحدود وتتميز بالسرعة والسرية.

8.  إجماع

تصويت جميع الحاضرين بالموافقة أو الرفض على الموضوع المعروض لأخذ الرأي عليه. وهو غالبًا ما يمثل سلوكًا تصويتيًّا استثنائيًّا على قضايا ذات درجة عالية من الأهمية.

9.  أجندة تشريعية

برنامج أولويات الموضوعات التشريعية المستهدف مناقشتها في البرلمان خلال دور انعقاده أو الفصل التشريعي ككل. وتطرح الحكومة أجندتها التشريعية، كما يطور المجلس أجندته أيضًا، وكذلك تطرح الأحزاب أجندة تشريعية ضمن برامجها الانتخابية، كما يبلور العضو أولوياته التشريعية في شكل الأجندة التشريعية للنائب.

10.  احتكار

تعهد الدولة إلى جهة معينة من دون غيرها، فردًا كان أو شركة، وطنيًّا أو أجنبيًّا، بممارسة نشاط معين لا ينافسها فيه أحد، وذلك لا يكون إلا بقانون ولزمن محدد. وعكس ذلك فهو نوع من أنواع الفساد حسبما تذهب إليه مبادئ وقواعد منظمة الشفافية الدولية.

11.  أحزاب سياسية

هي تنظيمات رسمية تمثل أهداف ومصالح مختلف القوى الاجتماعية الاقتصادية الموجودة في المجال السياسي، وهي الإدارة التنظيمية التي يتم من خلالها تجنيد المرشحين لشغل المناصب المختلفة وترويج الأيدلوجيات بين الناس.

12.  الأخلاق

هو تعبير عن قيم المجتمع ومثالياته، أي أنماط السلوك وغاياته المطلوبة، ويتم فحصها مجتمعيًّا بطريقة نقدية لاختبار صحتها، مما يؤدي في النهاية إلى صياغة قيم جديدة.

13.  إدارة

يقصد بها عملية الإشراف والسيطرة وتنسيق الأنشطة الإنتاجية في الصناعة والتنظيمات الرسمية الأخرى، وعادة ما تنقسم الإدارة إلى الإدارة التنفيذية والإدارة العامة للأهداف الأساسية للمنظمة والى الهيئة الاستشارية أو الإدارة المتخصصة التي تضطلع بمهمة الأدوار الداعمة مثل شؤون الأفراد والشؤون القانونية والبحث والتطوير.

14. إدارة الأزمات

هي فن التعامل مع الأزمات المختلفة، أي معالجة المشاكل قبل أن تقع، ووضع استراتيجيات لمعالجة المشاكل فور وقوعها، حتى يمكن السيطرة عليها أو الحد من آثارها الناجمة عنها وتلافي آثارها الناجمة عنها بعد ذلك.

15. إدانة سياسية  

هي مصطلح يشير إلى إدانة الرجل السياسي أو البرلماني وتجريمه سياسيًّا ومجتمعيًّا ومحاكمته بتهم عديدة، وتُتبع في محاكمته طرق خاصة، ويتعين رفع الحصانة البرلمانية عن عضو البرلمان حتى يمكن تقديمه للمحاكمة أو حتى استجوابه أمام القضاء.

16.  أرثوذكسية

كلمة أصلها إغريقي، وتعني القديم، وهي حاليا عقيدة مسيحية منتشرة في الشرق، وتعني العقيدة الأرثوذكسية العقيدة الصائبة أو السديدة، وهي المعنية بالعهد والرشاد. وبدأت هذه العقيدة في بلاد اليونان وانتشرت في مصر والشرق كله. وتختلف الكنيسة الأرثوذكسية في تقاليدها عن العقائد المسيحية الأخرى.

17.  أرخبيل

لفظ يطلق على مجموعة الجزر المتقاربة التي تزيد على عشر جزر. وتكثر مجموعات الجزر هذه في المحيط الهندي.

18.  أرستقراطية

تعني أن الحكم يكون بواسطة خير المواطنين (الطبقة الذهبية) لصالح الدولة أي سُلطة خواص الناس، وسياسيًّا تعني طبقة اجتماعية ذات منزلة عليا تتميز بكونها موضع اعتبار المجتمع، وتتكون من الأعيان الذين وصلوا إلى مراتبهم ودورهم في المجتمع عن طريق الوراثة، واستقرت هذه المراتب على حساب أدوار الطبقات الاجتماعية الأخرى.

19.  الإرهاب

هو كل فعل من أفعال العنف أو التهديد به، يقع تنفيذًا لمشروع إجرامي فردي أو جماعي ولغرض إرهابي. ويكون الغرض إرهابيًا إذا كان يهدف إلى إلقاء الرعب بين الناس أو ترويعهم بإيذائهم، أو تعريض حياتهم أو أمنهم أو أعراضهم أو حقوقهم للخطر، أو إلحاق الضرر بالبيئة أو بأحد المرافق أو الأملاك العامة أو الخاصة أو الاستيلاء عليها، أو تعريض أحد الموارد الوطنية للخطر، أو تهديد الاستقرار أو السلامة الإقليمية للدولة أو وحدتها السياسية أو سيادتها، أو منع أو عرقلة سلطاتها العامة عن ممارسة أعمالها، أو تعطيل تطبيق أحكام دستورها أو نظامها الأساسي.

20.  أزمة

موقف فجائي ينطوي على درجة خطيرة من التهديد ويضع صناع القرار أمام وضعية حرجة تكاد تخرج فيها الأمور عن نطاق السيطرة والتحكم وتتطلب اتخاذ قرارات دقيقة وفعالة وسريعة.

21.  أزمة دستورية

حالة طارئة تنشأ نتيجة لوجود تناقض حاصل بين وضع سياسي معين ودستور الدولة المعمول به.

22.  استبداد

اعتماد آليات الحكم المطلق، واحتكار السلطة، والانفراد بتدبير القرارات، وتجاوز مبدأ الفصل بين السلطات، ونبذ كلٍّ من حكم القانون والتعددية السياسية والتداول السلمي للسلطة، وزيادة سيطرة الدولة على شؤون المجتمع بشكل كبير، وغياب مبدا المحاسبة.

23.  استبيان

وثيقة تتضمن كل الأسئلة المغلقة والمفتوحة، وتستخدم في إجراء المسح. وجرت العادة أن تستخدم نسخة من الاستبيان لكل مبحوث يدخل في المسح بشرط ترك مساحة كافية لكتابة الإجابة عليه، وبعد ذلك يتم ترميز تلك الإجابات تمهيدًا لتحليلها.

24.  استجواب

هو حق مجموعة أعضاء أو عضو من أعضاء مجلس منتخب في محاسبة أحد الوزراء أو رئيس الوزراء عن ممارسته لمهامه في شؤون وزارته. ولا تجري المناقشة في الاستجواب إلا بعد فترة تحددها اللائحة الداخلية للمجلس، ما لم يوافق الوزير على تعجيل هذه المناقشة. ويجوز أن يؤدي الاستجواب إلى طرح الثقة بالوزير على البرلمان.

25.  استراتيجية

هي مجموعة من الأهداف والغايات الطويلة المدى والتي يبتغيها المجتمع أو الفرد، وهي تطلق أحيانًا على الغايات ذات الطبيعة الأساسية وعلى الأهداف المحددة وقد تركز الاستراتيجية على إحداهما أو كليهما. وهي ترسم أساليب الحركة في شكل متعاقب الحلقات أو المراحل وذلك وفقًا للمرامي العامة على مستوى الدولة أو المؤسسة.

26. استطلاع/ استطلاع الرأي

طريقة فنِّيَّة لجمع المعلومات التي تُستخدم في استطلاع رأي مجموعة من الناس في مكان مُعيَّن ووقت مُعيَّن عن موضوع مُعيَّن، ويتمّ ذلك بمقابلة أفراد هذه المجموعة وسؤالهم أو توزيع الأسئلة عليهم للإجابة عنها، أو عن طريق مقابلة عينة ممثلة للجماعة المطلوب التعرف على آرائها.

27.  استعمار

هو نزوع الدول الكبيرة لفرض سيطرتها وإرادتها على البلدان الأخرى، والاحتفاظ بهذه السيطرة بمختلف الوسائل السياسية والاقتصادية والعسكرية، ومحاولة تغيير هوية البلدان المستعمرة وربطها بالدولة الاستعمارية ربطًا عضويًّا ولغويًّا وثقافيًّا واقتصاديًّا واستغلال ثرواتها، وإقامة المشروعات المتعددة فيها.

28. استغلال النفوذ

هو تعبير سياسي يعني استغلال مركز السلطة للحصول على مغانم ومكاسب على حساب المصلحة العامة، والحصول على فائدة أو ميزة من أية سلطة عامة أو هيئة مشتركة أو مؤسسة، وقد يتم ذلك بطريقة الإيهام. وتشمل الفائدة ما يعود على الشخص نفسه أو أحد المقربين له بصله من الصلات.

29. استفتاء عام

هو أخذ رأي الشعب مباشرة في القوانين والقضايا الهامة التي تتصل بمصالح البلاد، وللملك أو الرئيس وحده حق استفتاء الشعب فيها. ويعتبر موضوع الاستفتاء موافقًا عليه إذا أقرته أغلبية من أدلوا بأصواتهم، وتكون نتيجة الاستفتاء ملزمة من تاريخ إعلانه، وتنشر في الجريدة الرسمية.

30. استقلال القضاء

يمثل أحد صور مبدأ الفصل بين السلطات، والضمانة الهامة للحقوق والحريات العامة، بحيث تكون السلطة القضائية مستقلة عن السلطتين التشريعية والتنفيذية، ولا سلطان على القاضي في قضائه، مع كفالة جميع الضمانات التي تضمن حياد القاضي. ويمتد هذا الاستقلال للنيابة العامة باعتبارها شعبة أصيلة للسلطة القضائية.

31. الاستماع البرلماني

هو وسيلة يتم من خلالها الوقوف على عمليات السلطة التنفيذية من خلال الاستماع إليها، وذلك كله بغرض المساهمة في جمع المعلومات التي تؤدي إلى صياغة تشريع جديدة. وتتم عملية الاستماع داخل البرلمان، وقد تتم خارجه حيث تؤخذ شهادات المواطنين والمسؤولين الرسميين.

32.  الاستنزاف

معناه الحرفي هو الإرهاق، ويشير عادة إلى الاستراتيجية التي اعتمدها الحلفاء في الحرب العالمية الأولى، حيث تحولوا من سياسة الإبادة إلى سياسة الاستنزاف. وتكون حروب الاستنزاف عادة عمليات طويلة الأمد وتضع كامل موارد الدولة تحت تصرف العسكريين.

33. إسقاط العضوية

قرار برلماني بأغلبية ثلثي أعضائه بإنهاء عضوية أحد أعضائه بسبب عدم أهليته، أو فقده للثقة والاعتبار، أو إخلاله بواجبات العضوية.

34. الإسلام السياسي

هو السعي إلى ممارسة السلطة وإقامة النظام السياسي الإسلامي الذي يرجع في أصوله إلى المجتمع الذي أقامه النبي محمد صلي الله عليه وسلم في المدينة المنورة، وإحياء الخلافة الراشدة ولكن من خلال حزب سياسي إسلامي أو حركة سياسية إسلامية يكون لها الحق في استخدام كل الوسائل المباحة والجائزة في الصراع السياسي.

35.  الاشتراكية

نظرية سياسية واقتصادية تنادي بملكية الجماعة لوسائل الإنتاج وسيطرتها على توزيع السلع، وتلغي الملكية الفردية. وتتخذ الاشتراكية أشكالًا مختلفة تبعًا لمواقف أصحــــابها من القضية الاقتصادية والقضية الاجتماعية والقضية السياسية، فهناك الاشتراكية الماركسية والاشتراكية النصرانية والاشتراكية الديمقراطية، وكلها تشترك في معارضتها للرأسمالية.

36.  الإشراف القضائي على الانتخابات

يقصد بالإشراف القضائي على الانتخابات أن تتولى هيئة قضائية الإشراف على العملية الانتخابية وإعلان نتائجها لضمان سلامتها ونزاهتها. وقد يحق لهذه الهيئة القضائية إلغاء العملية الانتخابية كليًّا أو جزئيًّا إذا ما شاب إدارة الهيكل المكلف بإدارة الانتخابات أي سوء، أو إذا استخدم مرشح منتخب وسائل غير مشروعة أو تجاوز الحدود المالية للحملة الانتخابية.

37.  إشكالية

هي عملية انفتاح مجموعة من المفاهيم التي تشكل قوام أي نظرية، وهذه النظرية تساعدها على فهم العالم وتعمل على تمكيننا من إثارة التساؤلات انطلاقًا من مفهوماتها، أي تمكننا من طرح المشكلات، فهي تفند جميع جوانب الموضوع من وجهة نظر طارح المشكلة. ويطلق عليها منظومة الأفكار أو المنظومة الفكرية التي تقوم بذاتها.

38.  الأصوات الباطلة في الانتخابات

هي تلك الأصوات التي لا يجري حسابها عند قيام السلطات المختصة بعمليات فرز الأصوات نظرًا إلى كون بطاقة الاقتراع الدالة على هذا الصوت باطلة. وتعتبر بطاقة الاقتراع باطلة عندما تترك بيضاء فارغة من دون تصويت، أو عندما يجري التصويت في بطاقة الاقتراع بشكل غير صحيح، وحينما لا تحمل البطاقة الختم الرسمي للجنة الانتخابات، وعندما يجري الكتابة على البطاقة للدلالة على شخصية الناخب بما يضر بسرية التصويت.

39. الأصوات الصحيحة

هي إجمالي أصوات الناخبين المصوتين مطروحًا منها الأصوات الباطلة.

40.  الأصولية

يعد مفهوم الأصولية من المفاهيم حديثة المنشأ نسبيًا في المجال الثقافي الغربي، فهي موقف أولئك الذين يرفضون تكييف العقيدة مع الظروف الجديدة، والشخص الأصولي هو ذلك الشخص الرافض للتكيف مع مستجدات العصر ويستخدم العنف في مقاومتها.

41.  إضراب

شكل من أشكال الفعل في المجتمع يتضمن الامتناع عن العمل، ومن شأن ذلك أن يؤدي إلى توقف الإنتاج جزئيًّا أو كليًّا إلى أن تتم تسوية الموضوع المتنازع عليه على نحو يرضي العمال القائمين بالإضراب.

42.  اعتداء

هي كلمه مرادفة لعبارة هجوم مسلح أو عدوان. والاعتداء هو كل عمل غير سلمي يستعمله أحد الفرقاء لفرض إرادته على الغير، أو كل رغبه في السيطرة أو الفتح أو استعمار الشعوب، فقد يكون العمل إجراءً حربيا صرفًا تستعمل فيه وسائل العنف والقسوة لتحقيق الغرض، وقد يكون مجرد فرض حصار على مرفأ أو مجال جوي أو احتجاز وسائل نقل حربية أو إيفاد فرق استكشاف لتخريب المنشآت الحربية.

43.  اعتقال

هو سلب مؤقت للحرية تجريه سلطة إدارية من دون أمر صادر من السلطة القضائية المختصة، بحيث يتم التحفظ علي الشخص، ويمنع من الانتقال، كما يحظر عليه الاتصال بغيره، أو مباشرة أي عمل إلا في الحدود التي تسمح بها السلطة، وذلك بهدف حماية "أمن المجتمع".

44.  الإعلام

هو العملية التي تبدأ بمعرفة الإعلامي بمعلومات ذات أهمية، أي معلومات جديرة بالنشر والنقل، ثم تتوالى مراحل تجميع المعلومات من مصادرها ونقلها والتعاطي معها وتحريرها ثم نشرها وإطلاقها وإرسالها عبر مصدر إعلامي معين إلى طرف معني بها ومهتم بوثائقها.

45.  إعلانات حقوق الإنسان الدولية

هي نصوص دولية تتضمن مجموعة من المبادئ الأساسية المتعلقة بموضوع معين من موضوعات حقوق الإنسان، وتصدر إما في اختتام مؤتمر دولي خاص بموضوع معين، وإما عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، من دون أن يكون لهذه النصوص إلزام قانوني، بل لها قوة إلزام معنوية وأدبية، وتعد الخطوة الأولى للوصول إلى اتفاقية أو بروتوكول.

46.  أعمال السيادة

هي القرارات والتصرفات الصادرة من السلطات العامة والتي تتصل باعتبارات سياسية عليا تحول بينها وبين الخضوع للرقابة القضائية والمحاكم في معظم النظم، فهي واضعة هذه النظرية وصاحبة الكلمة الأخيرة في تحديد معيارها واستقصاء أحوالها، ومن أمثلة أعمال السيادة الأعمال المتصلة بسير أعمال التمثيل الدبلوماسي، والقرارات المنظمة لعلاقة الحكومة بالبرلمان والأعمال المتعلقة بسلامة الدولة وأمنها الخارجي والداخلي كإعلان الحرب والأحكام العرفية وإجراءات وقاية الصحة العامة في حالة الأوبئة.

47.  إغراق

يستخدم هذا المصطلح في مجالين محددين في العلاقات الدولية: في الاقتصاد السياسي، وفي السياسة البيئية. في الحالة الأولى يكون الإغراق عبارة عن تصدير السلع بأسعار مخفضة بشكل متعمد، فقد يتم اللجوء إليه بغية تقليل الفوائض أو إخراج المنافسين من السوق، أو كليهما، فتحدي مستوى خفض الأسعار الذي ينطبق عليه مفهوم الإغراق مسألة قرار سياسي، إذ أن للمصالح معنى سلبيًا. ويكتفي معظم الاقتصاديين الدوليين بالفكرة القائلة بأن بيع السلع بسعر أدنى من قيمتها في السوق المحلية بعد حساب تكاليف النقل هو نوع من الإغراق.

48.  أغلبية بسيطة

نتيجة تصويت نال فيها مرشح أو حزب سياسي أو حتى مشروع قانون أصواتًا أكثر من أصوات الطرف الآخر، ولكنها أقل من 50% من مجموع الأصوات المدلى بها. ويقال عن هذا النظام أيضًا الفائز الأول.

49.  أغلبية الحاضرين

حصول موضوع ما معروض على البرلمان على أكثر عدد من أصوات الأعضاء الحاضرين للجلسة إذا كان نصاب انعقاد الجلسة متوافرًا.

50.  أغلبية خاصة

الأغلبية التي يشترطها الدستور أو اللائحة الداخلية للبرلمان لإقرار بعض الموضوعات أو الحالات خلافًا لأغلبية الحاضرين، كأغلبية الأعضاء الذين يتألف منهم المجلس، أو أغلبية الثلثين.

51.  أغلبية مطلقة

أن ينال المرشح أو الحزب أو مشروع القانون لكي تتم إجازته أكثر من نصف الأصوات الصحيحة.

52.  أغلبية نسبية

حصول موضوع معين على أكبر عدد من الأصوات مقارنة بعدد أقل من الأصوات المعترضة.

53. اقتراح برغبة

هي نوعية من الاقتراحات تقدم فقط من أعضاء البرلمان أو لجانه من دون الحكومة. بمعنى آخر: تشمل الاقتراحات برغبة كل اقتراح غير ذي صبغة تشريعية مقدم من واحد أو أكثر من أعضاء المجلس أو من لجانه. وهي إما أن تكون إدارية وإما سياسية. وتتميز بأن البرلمان ينفرد وحده باعتمادها.

54.  اقتراح تعديل الدستور

للحاكم حق اقتراح تعديل الدستور على غرار ما له من حق اقتراح القانون، وكذلك لمجموعة محددة من أعضاء البرلمان الحق في التقدم إلى مجلسهم باقتراح تعديل الدستور بالحذف أو الإضافة أو التغيير، فإذا وافق البرلمان بأغلبية ثلثي أعضائه على التعديل أحاله إلى الحكومة لوضعه في صيغة مشروع تعديل الدستور، وتحيله بعد ذلك إلى البرلمان.

55.  اقتراح حجب الثقة

اقتراح نيابي يقدم من قبل نواب البرلمان إلى البرلمان بهدف إحراج الحكومة أو إسقاطها. وبصفة عامة غالبًا ما تقوم المعارضة بتقديم هذا الاقتراح. وآلية التصويت لحجب الثقة هي الآلية المستخدمة لتمييز أو لإسقاط الاقتراح بحجب الثقة. ويستخدم اقتراح حجب الثقة في الأنظمة البرلمانية أما في الأنظمة الرئاسية كما في الولايات المتحدة فإن التصويت بحجب الثقة يعد آلية رمزية لا تأثير لها.

56.  اقتراح مشروع قانون

هي الاقتراحات التي تعرض على البرلمان والمقدمة من أعضائه. واقتراحات مشروعات القوانين تكون مفرغة على الدوام في قالب مواد، بمعنى أنها اقتراحات تشريعية مصاغة في صورة مواد.

57.  اقتراع استشاري

هو اقتراع أو استفتاء لا تكون نتائجه ملزمة، بل يقصد به معرفة موقف المقترعين ليستأنس به ممثلوهم.

58.  اقتراع سري

أية وسيلة تتبع لأخذ رأي قطاع معين محدد من الشعب في أمر ما أو مشكلة ما. ويعتبر رأي هذه الفئة بمثابة انعكاس صحيح لرأي الشعب كله. والانتخاب هو الشكل المعروف للاقتراع والوقوف موقف الرأي العام من موضوع ما.

59. اقتصاد حر

اتجاه من اتجاهات علم الاقتصاد يؤكد أهمية السوق، حيث يسود التنافس الحر بين الأفراد والبائعين والمشترين مما يؤدي إلى كفاءة الإنتاج والتوزيع وتخصيص السلع والخدمات بالإضافة إلى تعظيم فرص الاختيار أمام الأفراد، مع تأكيد أن يظل تدخل الدولة في الحدود الدنيا.

60.  اقتصاد غير رسمي

يعني هذا المصطلح العمل الذي لا يخضع لآليات السوق، ويضيفون اليه أحيانا الأنشطة التي تتم داخل الاقتصاد الأسود، وهي أنشطة يمكن تحديدها بدقة بأنها أنشطة سوق. أما علماء الاقتصاد فيستخدمون هذا المصطلح بديلًا للاقتصاد الخفي أو السري أو الأسود الذي يصعب قياس مدى مساهمته في الناتج القومي الإجمالي.

61.  إقفال باب المناقشة

عملية تستهدف إنهاءً سريعًا للمناقشة بالبرلمان وطرح المسألة محل النقاش للتصويت. والإقفال لا يكون الا بعد فتح باب النقاش، بمعنى أنه لا بد في هذه الحالة أن يترك ولو لنائب واحد فقط من طالبي الكلام في الموضوع أن يتكلم والا كانت حرية المناقشة وهمًا، فإذا عرض على البرلمان موضوع وطلبت الأكثرية في الحال إقفال باب المناقشة قبل الإذن بالكلام لأي نائب فواجب على الرئيس أن يرفض أخذ الراي على طلب الأكثرية، وأن يعطى الإذن بالكلام ولو لنائب واحد فقط من طالبيه.

62.  الأقلية

وجود جماعة ثقافية تختلف عن المجموع في اللغة أو الدين أو العرق أو الطائفة، وتمثل نسبة محدودة من السكان. وقد تتعرض الأقلية للتمييز السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي أو الثقافي ضدها من جراء اختلافها. ويعتبر التمييز شرط تكوين الوعي بالانتماء للأقلية. وتعرف اللجنة الفرعية لتعزيز وحماية حقوق الإنسان، التابعة للجنة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، الأقليات بأنها "جماعات تابعة داخل شعب ما تتمتع بتقاليد وخصائص إثنية أو دينية أو لغوية معينة تختلف بشكل واضح عن تلك الموجودة لدى بقية السكان، فترغب في دوام المحافظة عليها".

63.  اكتفاء ذاتي

قدرة الأفراد أو الجماعات على توفير ما يكفي من المواد الضرورية للعيش وتجاوز مشاكل التبعية لطرف آخر فيما يتعلق بالتزود بالمواد الأساسية. إلا أن تعدد الموارد الضرورية للعيش يجعل من تحقيق اكتفاء ذاتي كامل يضمن عدم التبعية للخارج أمرًا بعيدًا عن التحقق، إذ لا يمكن لبلد معين أن يحدث اكتفاءً ذاتيًّا في كل المجالات الاستراتيجية التي تنحصر عادة في الغذاء والماء والطاقة والموارد المالية والثقافة والدفاع.

64.  الأمانة العامة للبرلمان

هي الجهاز المنوط به مباشرة الاختصاصات الفنية والمالية والإدارية التي يقتضيها سير العمل بالبرلمان. وتتألف الأمانة العامة من الأمانات المساعدة والإدارات والأقسام الداخلية الموضحة في الهيكل التنظيمي للبرلمان. وتتولى الأمانة العامة أداء الأعمال اللازمة لمعاونة البرلمان وجميع أجهزته البرلمانية في مباشرة اختصاصاتها ومسؤولياتها، وذلك طبقًا للقواعد التنظيمية العامة التي تصدر بقرار منه ومن مكتبه والأوامر التي يصدرها رئيسه.

65.  امبراطورية

يشير المفهوم إلى حكم الفرد الذي يمتد على مساحات شاسعة من الأرض. وقد كان وراء توسع هذه الامبراطوريات مجموعة من العوامل ترتبط في أساسها بالرغبة في توسع هذه الامبراطوريات، مثل الرغبة في توسيع دائرة التجارة ودعم الاقتصاد والهيمنة العسكرية ثم الرغبة في نشر الدين.

66.  إمبريالية

يعني المصطلح حرفيًا نزعة تكوين امبراطورية. ويعود أصل استخدامه إلى ستينيات القرن التاسع عشر للإشارة إلى الطموحات العسكرية والسياسية لنابليون الثالث في فرنسا، ثم استخدم فيما بعد لوصف تنافس القوى العظمى بشكل عام بما في ذلك المنافسة العسكرية والسيطرة على المستعمرات في إفريقيا وآسيا. وقد اطرد استخدامه في الوقت الحالي بحيث يكاد يقتصر على الإشارة إلى الهيمنة الاستعمارية التي تمارسها الدول الأكثر تقدمًا، ومن ثم أصبح مرادفًا للاستعمار.

67.  أمة

جماعة اجتماعية يشترك أفرادها ببعض أو بجميع ما يلي: شعور بالهوية المشتركة والتاريخ واللغة وأصول إثنية أو عرقية والحياة الاقتصادية المشتركة والموقع الجغرافي والقاعدة السياسية. غير أن هذه الخصائص والمعايير كثيرًا ما تكون موجودة بدرجات وتجمعات مختلفة، وما من واحد منها لازم أو كاف من أجل التعريف، فالأمة قد توجد من دون هوية سياسية متميزة، ويمكن أن توجد من دون مكونات لغوية أو دينية أو إثنية مشتركة، على أنه يوجد عادة شعور قوي بالهوية المشتركة وبالوحدة.

68.  الامتناع عن التصويت

هو موقف سلبي يتخذه الناخب أو عضو البرلمان بملء إرادته أو بإرادة حزبه، بغرض الاحتجاج على المشاركة في التصويت. ففي الانتخابات والاستفتاءات يتخذ بعض الناخبين هذا الموقف تعبيرًا عن السلبية أو العزوف أو رفض المشاركة بسبب قناعة الأحزاب أو الجماعات التي ينتمون إليها بعدم جدوى المشاركة في الانتخابات أو الاستفتاءات بدعوى تزييفها أو رفض نظامها وآلياتها وشروطها المجحفة بحقهم.

69.  أمر ملكي

تعبير عن الإرادة الملكية في الاختصاصات التي منحها الدستور أو القانون للملك ليباشرها بمفرده، ويصدر بتوقيعه وحده من دون توقيع مجاور من رئيس مجلس الوزراء أو الوزراء.

70.  أمية سياسية

 هي الجهل السياسي الذي يتميز به الإنسان (وخصوصًا في العالم الثالث، والأنظمة السياسية المختلفة) في عدم إدراك الأوليات والبديهيات السياسية المتعلقة بحقوقه أمام السلطة السياسية.

71.  انتخاب

الانتخاب هو التصويت لصالح أحد المرشحين في الانتخابات بمستوياتها المتعددة: الرئاسية – البرلمانية – المحلية... إلخ. ويرتبط الحديث عن الانتخاب بإثارة عدة نقاط، إحداها تخص هيئة الناخبين أي بمن له الحق في التصويت، والقاعدة أن كل بالغ عاقل يتمتع بهذا الحق، إلا أنه من الناحية الفعلية ترد علية عدة قيود تتعلق بالجنسية والنوع والأصل العرقي والإقامة والتعليم والملكية، مع اختلاف في حجم هذه القيود بحسب نظام الحكم القائم في الدولة. النقطة الثانية تتعلق بالدوائر الانتخابية التي يتم تقسيم الدولة إليها، إذ عادةً ما يجرى التقسيم على أسس متنوعة منها: الحدود الإدارية، وعدد السكان، والتكوين المهني أو الوظيفي. النقطة الثالثة وهي الأهم ترتبط بنظم الانتخاب، فالانتخاب قد يكون مباشرًا على درجة واحدة أو غير مباشر على درجتين، وقد يكون فرديًا أو بالقائمة، وقد يتم وفق نظام الأغلبية أو وفق نظام التمثيل النسبي، أما النقطة الرابعة والأخيرة فهي الخاصة بإدارة الانتخاب، وتعد الإدارة الكفء أو النزيهة هي التي تسمح للناخب بالإدلاء بصوته من دون مضايقات بما يقتضيه ذلك من حسن اختيار مقار اللجان، وتيسير إجراءات التسجيل، وكفالة الإشراف القضائي على مختلف مراحل العملية الانتخابية أو إحداها.

72. انتخابات بالتزكية

تولي المنصب من دون إجراء انتخابات لوجود مرشح واحد فقط للمنصب.

73. الانتخاب بالقائمة

هو الانتخاب الذي يقوم فيه الناخب باختيار قائمة تضم أكثر من فرد من القوائم المرشحة في الدوائر الانتخابية، وفي هذا النظام تقسم البلاد إلى دوائر انتخابية كبيرة أو أن تعتبر الدولة كلها دائرة انتخابية واحدة.

74.  انتخابات تكميلية

هو انتخاب لملء مقعد بات شاغرًا، وهو يجري في وقت آخر غير موعد الانتخابات العامة، ويرتبط هذا الموعد بإعلان الجهة المشرفة على الانتخابات وقت الانتخابات التكميلية بسبب وفاة أو استقالة نائب أو إسقاط أو بطلان عضويته.

75. انتخابات طائفية

نظام انتخابي يقترع بموجبه أعضاء فئات عنصرية أو دينية معينة بمعزل عن الفئات الأخرى لانتخاب ممثليها، وهذا النظام يتبع بنوع خاص في المجتمعات ذات العناصر المتعددة الأجناس.

76. انتخابات على جولتين

نظام يقضي بإجراء جولة اقتراع ثانية حين لا يحصل أي مرشح على الأغلبية المطلقة من الأصوات في الجولة الأولى. وفي الانتخاب على جولتين في الأنظمة ذات الأغلبية المطلقة يتنافس المرشحان اللذان حصلا على أكبر عدد من أصوات الناخبين في جولة الانتخاب الأولى لتحديد الفائز في الجولة الثانية.

77. انتخابات فردية

هي الانتخابات التي يقوم فيها الناخب باختيار فرد واحد من بين المرشحين في دائرته الانتخابية. وفي الانتخاب الفردي تقسم البلاد إلى دوائر انتخابية صغيرة نسبيًّا طالما أن الناخب يختار نائبًا واحدًا فقط.

78. الانتخابات المبكرة

هي الانتخابات التي تجري قبيل الموعد المقرر لعقد الانتخابات العامة الجديدة، وهي تنتج في العادة عن حل البرلمان قبيل انتهاء ولايته التشريعية المقررة وحلول موعد الانتخابات العامة المقرر لها.

79.  الانتخابات المحلية أو البلدية

هي الانتخابات التي تجري على المستوى المحلي بالدول لاختيار أعضاء السلطة التنفيذية كالعمد والمحافظين وعلى مستوى المدن والبلديات لاختيار أعضاء المجالس المحلية والبلدية في الدولة.

80. الانتخابات النيابية غير المباشرة

هي الانتخابات التي لا يسمح فيها للناخبين باختيار ممثليهم بأنفسهم وإنما يختار الناخبون أشخاصًا يسمون ناخبي الدرجة الثانية، وهؤلاء هم الذين يختارون النواب، بمعنى آخر أن ناخبي الدرجة الأولى لا يختارون الحكام والنواب مباشرة وإنما يمنحون توكيلًا لعدد منهم للقيام بهذه المهمة.

81. الانتخابات النيابية المباشرة

اختيار المواطنين ممن يتمتعون بحق مباشرة الحقوق السياسية لممثليهم في البرلمان مباشرة من دون أي وساطة من أشخاص آخرين، وتُعرف بالانتخاب على درجة واحدة.

82.  انتلجنسيا

يشير هذا المصطلح إلى طبقة المتعلمين بصورة عامة في أيّ من المجتمعات، وإلى المثقفين والمعنيين بشؤون الفكر على وجه التحديد. وقد ظهر استخدام هذا المصطلح بصورة مبكرة في القرن التاسع عشر وخاصة في روسيا.

83.  انتماء

حالة وطنية لا شعورية يتم تغذيتها بالتربية، ولابد أن تكون لدى كل إنسان، حتى من الممكن أن تكون لدى كل كائن حي يشعر بارتباطه بالوطن الذي ولد فيه وترعرع، وفيما بين المواطنين لا يجوز تجريد أحد من حالة الانتماء هذه، لأنه ليس لأحد الادعاء بها من دون سواه، وليس من حقه أن يجردها عن الآخر أيًّا كان هذا الآخر، إلا إذا قام هذا الآخر بما يتنافى مع هذه الحالة، كما في العملاء والجواسيس والخونة الذين لا انتماء لهم، عندما يقفون في خندق الأعداء على حساب الوطن تحت أي مبرر كان في ضوء القاعدة التي تقول إن الجاسوس أو الخائن لا وطن له.

84.  انتهازية

هو تعبير سياسي يعني انتهاز الفرص العاجلة من دون النظر إلى الفرص الآجل. والانتهازي هو الآني الهدف، القصير النظر، الذي يعجز عن رؤية معالم وإمكانات المستقبل. والانتهازي على نوعين: الانتهازي اليميني الذي يساوم على الهدف الآجل في سبيل المنفعة الذاتية العاجلة كما يتصورها، والثاني: هو الانتهازي اليساري الذي يزايد على الهدف العاجل في سبيل المنفعة الذاتية الآجلة التي يسعى إلى اقتناصها في المنعطفات السياسية.

85.  الإنثروبولجيا

هي الدراسة الشاملة للثقافات والمجتمعات على امتداد العالم، على الرغم من أنها في الأصل كانت تميل إلى التركيز على المجتمعات غير الغربية التي كان يطلق عليها المجتمعات البدائية.

86. انحراف تشريعي

هو إساءة البرلمان استعمال السلطة التشريعية، وذلك عندما يخرج عن الغايات العامة المقصودة من عملية التشريع لمصالح خاصة ولا يتصف بالتجريد والعمومية، مثل مخالفة التشريع لكفالة الحقوق والحريات العامة، ومن ثم يجب على المشرع استعمال السلطة التقديرية التي منحها الدستور له في عملية التشريع لتحقيق المصلحة العامة.

87.  انعزالية

توجه يستخدم لوصف وتحليل السياسة الخارجية. وهو يعني حرفيًّا مستوى متدنيًا من الانخراط في العالم خارج الدولة، وبالتالي فهو يقتضي بعض المعايير العملية لضمان تنفيذه ولا سيما الانفصال الجغرافي عن مراكز القوة الرئيسية في النظام الدولي، والاكتفاء الذاتي الجوهري، والزعامة السياسية تبتعد عن التوسع الذاتي باعتبار ذلك هدفًا سياسيًّا هامًّا. وفي نطاق الأفعال تتجنب الانعزالية الالتزامات السياسية أو الدبلوماسية أو العسكرية إزاء دول أخرى.

88. انفصالية

الانفصالية بالمعنى السياسي هي تعميق أو تكريس تجزئة الحركة الوطنية أو الوحدة الممثلة في تركيبة البلاد، ومن الجائز أيضًا أن يؤول تحرير بعض الفئات في المناطق التي تؤلف فيها أكثريات كثيفة في مطالبها بالانفصال عن جسم الدولة. ويمكن أن تشتد وتتزايد الحركات الانفصالية بتشجيع من الدول الأجنبية وتدخلاتها المتكررة.

89.  انقلاب

هو إسقاط الحكومة أو رأس الدولة بواسطة مجموعة من الأفراد (وغالبًا من قِبل العسكريين)، وإحلال سلطة أخرى محلها مدنية أو عسكرية. وقد توسع مفهوم «انقلاب» طوال فترة القرن التاسع عشر فأصبح يدل على أعمال العنف التي يرتكبها أحد مكونات الدولة، على سبيل المثال القوات المسلحة، من أجل عزل رأس الدولة. ففرض هذا المصطلح نفسه، ولكن تم تمييزه عن مصطلح "ثورة"، الذي يكون منظمًا بشكل رئيسي من قبل مدنيين لا نفوذ لهم في هياكل الدولة.

90.  أوتوقراطية

هي شكل من أشكال الحكم، تكون فيه السلطة السياسية بيد شخص واحد بالتعيين لا بالانتخاب. وكلمة "أوتوقراط" أصلها يوناني وتعني (الحاكم الفرد، أو من يحكم بنفسه)، ويحتاج الأوتوقراطي إلى نوع من مساعدة أفراد نافذين ومؤسسات في المجتمع من أجل أن يستطيع أن يحكم سيطرته على الشعب. وهناك قلة من الحكام الذين تمكنوا من أن يبسطوا نفوذهم عن طريق الحضور أو الكاريزما أو المهارات فقط، من غير مساعدة الآخرين. وقد اعتمدت أغلبية الأوتوقراطيين على طبقة النبلاء، أو العسكر، أو الزعماء الدينيين أو آخرين، والذين قد ينقلبون على الحاكم أو يقتلونه.

91.  أوليجاركية

أي شكل من أشكال الحكم يكون فيه الأمر لعدد قليل مثل أفراد جماعات الصفوة التي تقصر نفسها على أفرادها وتملك السيطرة على مجتمع كبير.

92.  ائتلاف

هي عملية التعاون السياسي بين جهتين والتضامن بينهما لتحقيق أغراض مشتركة. ويظهر الائتلاف بصورة أوضح في الأحزاب السياسية عندما لا يحرز حزب واحد الأغلبية اللازمة لتشكيل الحكومة فيضطر الحزب الحاصل على أكبر عدد من المقاعد إلى تشكيل ائتلاف مع غيره من الأحزاب المتقاربة معه في الفكر.

93.  ائتلاف انتخابي

هو احد أنماط تجمع القوى السياسية التي قد تتشابه أيدلوجيًّا كي تنال حظًّا أوفر من الفوز في الانتخابات بما قد يمكنها من السيطرة على البرلمان أو مركز صنع القرار في النظام السياسي. وينشأ الائتلاف الانتخابي عن عملية مساومة تتفق خلالها قيادات الأطراف المؤتلفة على كيفية إعداد القوائم الانتخابية وتوزيع المناصب إبان الانتخابات وحال الفوز فيها.

94.  أيدلوجيا

كلمة مشتقة من اللفظ الفرنسي IDEA ومعناها الفكرة، وهي عقيدة سياسية تنطوي على المثل العليا لنظام سياسي واقتصادي واجتماعي معين. كما أنها مجموعة من المبادئ التي تنطوي على النظم السياسية والاقتصادية والاجتماعية والقيم الأخلاقية التي ينتهجها الحزب أو الحكومة، والتي قد يستعين في تحقيقها بالترغيب أو بالإكراه للسير على هداها في الحاضر والمستقبل.

95.  أيكلوجيا

في سياق العلاقات الدولية تشير الأيكلوجيا إلى العلاقة بين البشر وبيئتهم البيولوجية والطبيعية، وتشير بشكل خاص إلى التحدي الذي يطرحه نمو السكان العالمي والتطورات التكنولوجية التي تهدد توازن الأنظمة الأيكولوجية التي تعمل على استمرار حياة العالم.

روابط ذات صلة