25 ديسمبر 2019
خلال تسلّمه التقرير السنوي للمعهد... الصالح يشيد بجهود "التنمية السياسية" في دعم التجربة الديمقراطية وتعزيز الولاء والانتماء الوطني
أشاد معالي السيد علي بن صالح الصالح، رئيس مجلس الشورى، بالجهود الكبيرة والمتواصلة التي يبذلها معهد البحرين للتنمية السياسية، في دعم التجربة الديمقراطية المتميزة في مملكة البحرين، وتعزيز قيم الولاء والانتماء الوطني، مؤكدًا معاليه أن المعهد حقق نجاحات مشهودة، وإنجازات عديدة منذ تأسيسه في العام 2005م.

أشاد معالي السيد علي بن صالح الصالح، رئيس مجلس الشورى، بالجهود الكبيرة والمتواصلة التي يبذلها معهد البحرين للتنمية السياسية، في دعم التجربة الديمقراطية المتميزة في مملكة البحرين، وتعزيز قيم الولاء والانتماء الوطني، مؤكدًا معاليه أن المعهد حقق نجاحات مشهودة، وإنجازات عديدة منذ تأسيسه في العام 2005م.


جاء ذلك خلال استقبال معالي رئيس مجلس الشورى، اليوم (الأربعاء)، سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية، والسيدة إيمان جناحي المدير التنفيذي للمعهد، وعدد من أعضاء مجلس أمناء المعهد، حيث تسلّم معاليه نسخة من التقرير السنوي للمعهد، والذي يضم معلومات وإحصاءات وبيانات عن البرامج التدريبية، والأنشطة والفعاليات النوعية التي أقامها المعهد خلال العام (2019م)، بحضور عدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى، وسعادة الأمين العام للمجلس.


وأعرب معالي رئيس مجلس الشورى عن الفخر والاعتزاز بالدور الذي يضطلع به رئيس وأعضاء مجلس أمناء المعهد، في رسم الخطط والاستراتيجيات الرامية لتوعية مختلف فئات وشرائح المجتمع، وتمكينهم من ممارسة الديمقراطية الداعمة لازدهار وتقدم مملكة البحرين، منوّها بالإدارة التنفيذية للمعهد، وعملها الدؤوب لتنفيذ الخطط والبرامج وفق مسار محدد وواضح.


وأشار معالي رئيس مجلس الشورى إلى أنّ معهد البحرين للتنمية السياسية يُعد إحدى المؤسسات الوطنية المساندة للسلطة التشريعية، مثمنًا حرص المعهد على وضع برامج تدريبية متخصصة لأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى، ومنتسبي الأمانة العامة للمجلس، وبما يعزز الخبرات والكفاءات الوطنية، ويحفزها نحو مزيدٍ من العطاء والعمل الوطني، والابتكار والإبداع في تقديم الدعم والمساندة لأصحاب السعادة الأعضاء.


ومن جانبه، أكد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية حرص المعهد على تعزيز الشراكة مع السلطة التشريعية بغرفتيها الشورى والنواب في تدعيم الإنجازات الرائدة لمملكة البحرين كأنموذج في ترسيخ الديمقراطية والعمل البرلماني المسؤول في ظل المسيرة التنموية الشاملة والمستدامة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه.


وأعرب الرميحي عن شكره وتقديره لمعالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى على دعمه لأنشطة معهد البحرين للتنمية ‏السياسية، مثمنًا التعاون المثمر لأصحاب السعادة أعضاء مجلسي الشورى والنواب وأمانتهما العامة وتجاوبهم الفعَّال مع جميع البرامج التدريبية والبحثية والتوعوية والفعاليات والمؤتمرات التي ينظمها المعهد في مجال تنمية الثقافة السياسية والحقوقية وتطوير الأداء التشريعي والرقابي وفقًا ‏لأحكام الدستور ومبادئ ميثاق العمل الوطني.‏


وأكد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام اعتزاز معهد البحرين للتنمية السياسية ومجلس أمنائه وجميع كوادره التنفيذية والبحثية والعلمية، بمواصلة رسالته التنويرية وواجباته الوطنية بالشراكة مع مجلسي الشورى والنواب والمجالس البلدية والمجتمع المدني والجامعات في تأصيل الممارسة الديمقراطية السليمة، فكرًا وتطبيقًا في ظل سيادة القانون والتمسك بقيم وثوابت الولاء لصاحب الجلالة الملك المفدى والانتماء للوطن والاعتزاز بتاريخه المجيد وهويته الخليجية والعربية على أسس من التسامح والتعددية والتعايش السلمي والمواطنة الحقة، بما يخدم أهداف التنمية المستدامة 2030.

روابط ذات صلة