26 نوفمبر 2019
برعاية معالي الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة .. انطلاق ملتقى التنمية السياسية غدًا الأربعاء تحت شعار "البحرين .. انتماء ومواطنة"
برعاية كريمة من معالي الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء؛ وبتنظيم من معهد البحرين للتنمية السياسية، ينطلق يوم غد الأربعاء 27 نوفمبر 2019 ملتقى التنمية السياسية تحت شعار "البحرين.. انتماء ومواطنة"؛ يشارك فيه نخبة من الكوادر الفكرية الوطنية والخليجية.

برعاية كريمة من معالي الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء؛ وبتنظيم من معهد البحرين للتنمية السياسية، ينطلق يوم غد الأربعاء 27 نوفمبر 2019 ملتقى التنمية السياسية تحت شعار "البحرين.. انتماء ومواطنة"؛ يشارك فيه نخبة من الكوادر الفكرية الوطنية والخليجية.


وبهذه المناسبة صرح سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية أن ملتقى هذا العام؛ يأتي نظرًا لأهمية قيم الانتماء والمواطنة وما تمثله من دور محوري في بناء وتأسيس المواطن الصالح، ودفعه باستمرار نحو تحمل المسؤولية لخدمة وطنه ومعرفة حقوقه وواجباته ومسؤولياته تجاه وطنه؛ متمتعًا بالحقوق والمساواة والتي تعد أساسًا للمواطنة الصالحة. 


وأكد الرميحي أن ميثاق العمل الوطني ودستور مملكة البحرين حرص على ترسيخ حقوق وواجبات الفرد التي تشكل في جوهرها روح المواطنة وتحقيق المساواة وضمان الحريات وكفالة المشاركة السياسية وتكافؤ الفرص بين الجميع باعتبارها الأساس لاستقرار المجتمع والنهوض به، وأن شعب البحرين يعد نموذجاً في التمسك بقيم الانتماء والمواطنة عبر ما يتسم به من إخلاص وتفان في صون الوطن والولاء لقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، تلك القيادة المتصفة بترابطها وقربها من الشعب، معتبرًا أن هذه القيم مثّلت أساسًا راسخًا لكافة مظاهر التقدم والازدهار الحضاري الذي تشهده المملكة على مختلف الأصعدة.


وشدد وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية على أن تعزيز قيم الانتماء والمواطنة في ظل الظروف الراهنة وما تشهده المنطقة من تحديات تعد مطلباً ملحاً، لمواجهة مختلف الظواهر والسلوكيات التي تحاول اختراق المجتمع، وبث السموم عبر استهداف الأجيال الناشئة بهدف تحويلهم إلى أدوات للهدم، مطالباً بأن يكون الجميع على قدر المسؤولية في النهوض بواجباته والعمل على غرس حب الوطن كجزء أصيل في جهود التنشئة.


الجدير بالذكر أن الملتقى سيقدم مجموعة من الجلسات النقاشية التي تركز على الانتماء الوطني من زوايا مختلفة، ومناقشة دور وأهمية مؤسسات المجتمع المدني في تعزيز الانتماء، لتعزيز إدراك المواطنين بأهمية هذه القضايا في ترسيخ أسس المجتمع بما يعزز من تقوية دعائم التقدم والازدهار في المملكة، حيث ستركز الجلسة الأولى على موضوع "المواطنة.. الأسرة والتعليم" ويتحدث فيها الدكتورة الشيخة مي بنت سليمان العتيبي - نائب رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية رئيس مجلس إدارة مدرسة بيان البحرين، والدكتور علي راشد النعيمي – عضو المجلس الاتحادي الوطني رئيس مجلس إدارة مركز "هداية" الدولي للتميز في مكافحة التطرف العنيف، ويديرها إبراهيم التميمي - مدير برنامج البحرين لأفضل الممارسات.


أما الجلسة الثانية فستركز على موضوع "الإعلام ودوره في تعزيز الانتماء الوطني"، ويتحدث فيها الأستاذ يوسف البنخليل - رئيس تحرير جريدة الوطن، والدكتور بركات الوقيان - مستشار إعلامي ومقدم برامج تلفزيونية، وتديرها الإعلامية إيمان مرهون، وستأتي الجلسة الثالثة، بعنوان "الشباب والمواطنة.. مسؤولية اجتماعية"، فيتحدث فيها عمر فاروق – يوتيوبر وصانع أفلام، وعبدالله البندر - مقدم برامج ومبتكر محتوى في قناة سكاي نيوز عربية، وتديرها الإعلامية هيا القاسم، أما الجلسة الرابعة والختامية، ستكون بعنوان "الفن.. رسالة وطنية مؤثرة"، ويتحدث فيها الفنان حسين الجسمي - السفير فوق العادة للنوايا الحسنة، ويديرها علي العلياني - رئيس تحرير ومقدم برامج في مجموعة mbc.


روابط ذات صلة