11 يوليو 2020
ضمن برنامج مهارات برلمانية لأعضاء مجلس النواب .. "التنمية السياسية" يختتم محاضرة "الدبلوماسية البرلمانية"
انطلاقًا من الحرص المشترك بين معهد البحرين للتنمية السياسية والأمانة العامة لمجلس النواب على تقديم الدعم المستمر بما يخدم العمل التشريعي، وبهدف تعزيز مهارات السادة أعضاء مجلس النواب من أداء دورهم التشريعي والرقابي بحرفية عالية، نظم المعهد بالشراكة مع مجلس النواب محاضرة إلكترونية بعنوان "الدبلوماسية البرلمانية" للسادة أعضاء مجلس النواب، قدمها سعادة السفير عبد الله عبد اللطيف عبد الله سفير مملكة البحرين لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية، عبر تقنية الاتصال المرئي.

انطلاقًا من الحرص المشترك بين معهد البحرين للتنمية السياسية والأمانة العامة لمجلس النواب على تقديم الدعم المستمر بما يخدم العمل التشريعي، وبهدف تعزيز مهارات السادة أعضاء مجلس النواب من أداء دورهم التشريعي والرقابي بحرفية عالية، نظم المعهد بالشراكة مع مجلس النواب محاضرة إلكترونية بعنوان "الدبلوماسية البرلمانية" للسادة أعضاء مجلس النواب، قدمها سعادة السفير عبد الله عبد اللطيف عبد الله سفير مملكة البحرين لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية، عبر تقنية الاتصال المرئي.


وخلال المحاضرة، استعرض سعادة السفير عددًا من المحاور منها، الإطار السياسي والقانوني للدبلوماسية البرلمانية البحرينية، والعلاقات الإقليمية والدولية والدبلوماسية البرلمانية، والقوة الناعمة والدبلوماسية البرلمانية، إضافة إلى تحديد خصائص الدبلوماسية البرلمانية والتقليدية، ومزاياها وعيوبها.


وأشاد سعادة السفير بإصلاحات صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه في وضع السياسات التي أسهمت في وضع الإطار السياسي والقانوني للدبلوماسية البرلمانية البحرينية، الأمر الذي ساهم في الارتقاء بمكانة مملكة البحرين لتكون سباقة في العديد من المجالات منها، ترأس المرأة لمجلس النواب. وهو الأمر الذي حظي بإشادات دولية، كما أكد سعادة السفير أن مملكة البحرين استمرت في تلقي الاشادات من مسؤولين في جمهورية ألمانيا الاتحادية، نظير ما قامت به من إجراءات لاحتواء ومنع انتشار فيروس كورونا (كوفيد ١٩).


كما تطرق سعادة السفير لأهمية تعزيز العلاقات الإقليمية والدولية والدبلوماسية البرلمانية من خلال مشاركة أعضاء مجلس النواب في احتفالات السفارات في مملكة البحرين، وحضورهم للاجتماعات الدولية والإقليمية، مؤكدًا على أهمية الحرص في توحيد الرسالة بما يتناسب مع سياسات المملكة، دون التحيز لآراء أو مصالح شخصية.


وتحدث سعادة السفير عن مميزات الدبلوماسية البرلمانية كونها تساهم في التعامل مع الجهات الرسمية وغير الرسمية من قبل أعضاء مجلس النواب، وذلك من أجل شرح وجهات النظر في القضايا المطروحة. 


وأختتم سعادة السفير على أهمية الدبلوماسية البرلمانية في مجال التنمية الاقتصادية لمرحلة ما بعد جائحة كورونا، وذلك بهدف استقطاب الاستثمارات الخارجية، من خلال شرح القوانين والتشريعات، ومؤكدًا على أن المنافسة موجودة وتتطلب تقديم مميزات تساهم في أختيار مملكة البحرين كوجهة مشجعة للاستثمارات.

روابط ذات صلة