5 يونيو 2021
يتضمن دورات وورش وحلقات نقاشية سياسية "التنمية السياسية" يطلق برنامج "رهان المستقبل" للفئة العمرية من 18 إلى 29 عامًا
أعلن معهد البحرين للتنمية السياسية عن إطلاقه لبرنامج "رهان المستقبل" المخصص لفئة شباب البحرين ضمن الفئة العمرية من 18 – 29 عاماً، والذي سيتضمن ورش ودورات تدريبية وحلقات نقاشية في موضوعات مختلفة ذات طابع سياسي وتأهيلي تختص بفئة الشباب، حيث يدعو المعهد الشباب بالتسجيل في البرنامج من خلال موقع المعهد الالكتروني bipd.org؛ بدءًا من 6 يونيو ولغاية 17 يونيو الجاري؛ علمًا بأن المقاعد محدودة.

أعلن معهد البحرين للتنمية السياسية عن إطلاقه لبرنامج "رهان المستقبل" المخصص لفئة شباب البحرين ضمن الفئة العمرية من 18 – 29 عاماً، والذي سيتضمن ورش ودورات تدريبية وحلقات نقاشية في موضوعات مختلفة ذات طابع سياسي وتأهيلي تختص بفئة الشباب، حيث يدعو المعهد الشباب بالتسجيل في البرنامج من خلال موقع المعهد الالكتروني bipd.org؛ بدءًا من 6 يونيو ولغاية 17 يونيو الجاري؛ علمًا بأن المقاعد محدودة.


ويهدف البرنامج إلى تمكين وتثقيف الشباب بالمسيرة التنموية الشاملة لحضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه وأحكام دستور مملكة البحرين، والتعريف بأهداف التنمية المستدامة وعلاقتها بالرؤية الاقتصادية لمملكة البحرين 2030، كما يهدف البرنامج إلى دعم الشباب المشارك بالمهارات والمعلومات ليكونوا قادرين على تحمل المسؤولية الوطنية، وتدريبهم على العمل الجماعي، ومهارات تقديم المبادرات والاقتراحات التطويرية والإبداعية؛ التي تساهم في رفعة ونهضة الوطن، بالإضافة إلى تنمية المهارات القيادية، وتعزيز ثقافة الحوار وتبادل الرأي بهدف تأهيلهم للانخراط في العمل الوطني.


ويتكون برنامج "رهان المستقبل" من ثلاث مراحل، تتضمن الأولى تقديم عددًا من ورش العمل والدورات التدريبية للمشاركين، وهي ورشة عمل حول المشروع الإصلاحي لجلالة الملك ودوره في التحديث السياسي، والرؤية الاقتصادية 2030 وعلاقتها بأهداف التنمية المستدامة، والمواطنة والقيم البحرينية. أما الدورات التدريبية فتشمل؛ مهارات الشاب القيادي، والتفكير الإبداعي ودوره في بناء الدولة، ومهارات الحوار الهادف، والتي سيقدمها نخبة من المتخصصين والأكاديميين البحرينيين.


فيما ستشمل المرحلة الثانية من البرنامج حلقات نقاشية؛ حيث سيتم عقدها بين المشاركين مع بعض المسؤولين في الدولة؛ لمناقشة مجموعة من المواضيع التي تهم فئة الشباب وتجيب على تساؤلاتهم بشأنها.


أما المرحلة الثالثة والأخيرة للبرنامج؛ فستركز على المقترحات والمبادرات الإبداعية؛ حيث سيتم توزيع المشاركين على عدة مجموعات من أجل تقديم مقترحات ومبادرات إبداعية لتعزيز القيم الوطنية المجتمعية ورفع الوعي السياسي، وبما يتسق مع ما تم تقديمه في فعاليات البرنامج.


جدير بالذكر أن البرنامج يسعى لتحقيق أهداف المعهد حسب ما ورد في المرسوم الملكي لإنشاءه والمتمثل في توفير برامج التدريب والدراسات والبحوث المتعلقة بالمجال الدستوري والقانوني لفئات الشعب المختلفة، ونشر وتنمية الوعي السياسي بين المواطنين وفقاً لأحكام الدستور ومبادئ ميثاق العمل الوطني، وتعزيز ونشر ثقافة الحوار وتبادل الرأي، ودعم وتنمية البحوث العلمية في مجال النظم السياسية والقانون الدستوري، وإعداد مؤهلين للانخراط في العمل السياسي.

روابط ذات صلة