12 يونيو 2010
يشارك فيها مرشحون من الجمعيات السياسية والمستقلين .. "التنمية السياسية" يطلق ورشة الدعاية الانتخابية اليوم
تنطلق صباح اليوم السبت (12 يونيو 2010) ورشة عمل التواصل الجماهيري والدعاية الانتخابية، والتي ستقام على مدى يومين بتنظيم من معهد البحرين للتنمية السياسية، وذلك ضمن برنامج الانتخابات

تنطلق صباح اليوم السبت (12 يونيو 2010) ورشة عمل التواصل الجماهيري والدعاية الانتخابية، والتي ستقام على مدى يومين بتنظيم من معهد البحرين للتنمية السياسية، وذلك ضمن برنامج الانتخابات النيابية و البلدية 2010 والذي اعتمده مجلس أمناء المعهد مؤخراً.


تعد هذه الورشة هي الثانية ضمن برنامج الانتخابات النيابية و البلدية ، وسيشارك في تقديمها من دولة الكويت الشقيقة الأستاذ جاسم القامس، الأستاذ ضاري الجطيلي، وهما من المختصين في مجال إدارة الحملات والدعاية الانتخابية.


من جانبه، قال المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية السياسية الدكتور عيسى أحمد الخياط: "لقد وجهت الدعوة إلى كافة الجمعيات السياسية والتي بدورها رشحت أعضائها المتوقع خوضهم الانتخابات النيابية و البلدية المقبلة للمشاركة في ورشة العمل، كما وجهت الدعوة إلى مرشحين مستقلين. وبذلك سيستفيد من ورشة العمل هذه حوالي 30 شخصاً في كل مجموعة".


وأضاف قائلاً: "ستتطرق هذه الورشة اليوم إلى عدة محاور، سيتم من خلالها تسليط الضوء على أهمية بناء التواصل الجماهيري مع الناخبين، فضلاً عن أهمية استخدام وسيلة الدعاية الانتخابية لإيصال الرسالة إلى الناخب. هذا بالإضافة إلى توعية المشاركين في الورشة بموضوعات أخرى مثل: الرسالة الانتخابیة والبرنامج الانتخابي، والعلاقات العامة والتعامل مع وسائل الإعلام، والتواصل مع الجمھور، والتسویق والدعایة الانتخابیة، والإعلام الحدیث والإعلان على الإنترنت".


وقد توجه الدكتور الخياط بجزيل الشكر إلى كافة الجمعيات السياسية على تعاونهم وتوجيه أعضائها بالمشاركة في ورشة العمل هذه والفعاليات السابقة التي نظمها المعهد، مشيداً في الوقت نفسه بالتعاون والمبادرة التي أبداها الأفراد المستقلون في هذا الشأن.


وكان معهد البحرين للتنمية السياسية، وضمن برنامج الإعداد للانتخابات البلدية والنيابية 2010، قد نظم في أبريل الماضي ورشة عمل قدمها العميد السابق لكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة الأستاذ الدكتور علي الدين هلال من جمهورية مصر العربية، وقد شهدت الورشة حضوراً مكثفاً من عدد ممن ينوون ترشيح أنفسهم للانتخابات النيابية والبلدية سواء من أعضاء الجمعيات السياسية أو المستقلين.
 
                   

روابط ذات صلة