11 يناير 2011
الإدارة العامة والتنمية السياسية يوقعان اتفاقًا لتعزيز تعاونهما
أكد مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور رائد محمد بن شمس عن أهمية التكامل والتعاون بين مؤسسات الدولة المتخصصة من أجل التطوير في الخدمات المقدمة للمواطنين والارتقاء بها

أكد مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور رائد محمد بن شمس عن أهمية التكامل والتعاون بين مؤسسات الدولة المتخصصة من أجل التطوير في الخدمات المقدمة للمواطنين والارتقاء بها، وذلك من خلال تطوير التعاون في مجالات التدريب والتطوير وإجراء البحوث التي تصب نتائجها في خدمة المصلحة العامة، بالإضافة للاستشارات التي تسهم في تبادل التجارب والخبرات بما يرسى دعائم العمل المؤسساتي السليم.

جاء ذلك خلال حفل توقيع مذكرة تفاهم بين معهد الإدارة العامة ومعهد البحرين للتنمية السياسية، حيث تهدف المذكرة إلى تصميم وتنفيذ البرامج المشتركة للمختصين في المجالات المختلفة، وتقديم الاستشارات في مجال الإدارة العامة والتنمية السياسية للجهات الطالبة.


وبين بن شمس أن التعاون بين المعهدين في مجال التدريب وتنمية وتطوير البرامج المشتركة والتي يختص بها كل منهما جاء تدعيما لمبدأ تبادل الخبرات بين المؤسسات المتخصصة الذي توصي به حكومة البحرين.


من جانبه، أكد المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية السياسية الدكتور عيسى الخياط أهمية الخطوة باعتبار أنها تصب في مصلحة المعهدين مؤكداً الدور الذي يلعبه معهد الإدارة العامة في تنمية وتطوير قدرات موظفي القطاع العام مما يسهم في زيادة الإنتاجية والكفاءة التي تحرص الرؤية الاقتصادية 2030 على تحقيقها، مشددا على تطلع معهد التنمية السياسية للتعاون الوثيق مع معهد الإدارة العامة بما يعزز مخرجات المعهد ويدفع بمشروعاته المستقبلية لتحقيق المزيد من النجاحات، خاصة في مجال نشر الوعي المجتمعي وتطوير الكوادر القادرة على الإسهام بقوة في عملية البناء بالمملكة. وقع الاتفاقية مدير معهد الإدارة العامة الدكتور رائد بن شمس والمدير التنفيذي لمعهد التنمية البحرين السياسية الدكتور عيسى الخياط بحضور عبدالجليل النعيمي مدير دائرة البرامج والتطوير السياسي وعيسى سيادي مدير الشؤون المالية والإدارية في معهد البحرين للتنمية السياسية والدكتور سفيان صحراوي نائب المدير العام للتدريب والتطوير وفيصل الشيخ مدير العلاقات الإستراتيجية بمعهد الإدارة العامة.


روابط ذات صلة