27 أغسطس 2011
البرنامج التدريبي في يومه الاول:الخياط: الانتخابات التكميلية جائت لتكمل سير المشروع الاصلاحي
أكد الدكتور عيسى الخياط المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية السياسية أن الانتخابات التكميلية جاءت لتكمل سير المشروع الاصلاحي لجلالة الملك المفدى، واشار إلى أن المترشح لايمثل نفسه وذاته بل وطنه، واضاف أيضاَ إلى مدى أهمية وعي المترشح الذي سيخوض غمار الانتخابات التكميلية المقبلة.

أكد الدكتور عيسى الخياط المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية السياسية أن الانتخابات التكميلية جاءت لتكمل سير المشروع الاصلاحي لجلالة الملك المفدى، واشار إلى أن المترشح لايمثل نفسه وذاته بل وطنه، واضاف أيضاَ إلى مدى أهمية وعي المترشح الذي سيخوض غمار الانتخابات التكميلية المقبلة. جاء ذلك خلال الكلمة التي القاها في البرنامج الانتخابي لمرشحي الانتخابات التكميلية الذي ينظمه معهد البحرين للتنمية السياسية مساء يوم الجمعة.

وأضاف الدكتور الخياط أن هذا البرنامج يأتي تزامناً مع بدء الانتخابات النيابية التكميلية الشهر المقبل، وأنه موجه للمرشحين لخوض غمار الانتخابات التكميلية، شاملا وملامسا كل الجوانب التي تهمهم.

في المقابل تحدثت الأستاذة دلال الزايد عضو مجلس الشورى في الجلسة الأولى من اليوم الأول عن أنواع ونماذج السير الذاتية التي يعدها المترشح، منها السير الذاتية الورقية الموجزة الخاصة بوسائل الإعلام المسموعة والمرئية والمقروءة في اللقاءات التي تجرى مع  المرشح، ومنها أيضاً السير الذاتية الإلكترونية المفصلة الخاصة بالموقع الإلكتروني للمرشح ويدون فيها كل ما يتعلق به من شهادات وتكريم وأوسمة والمشاركات والعضويات على المستوى الوطني والإقليمي والدولي. كما أكدت الزايد أن هناك قواعد يجب مراعاتها عند كتابة السيرة الذاتية بحيث تكون صورة المرشح حديثة وأن تكون المعلومات الواردة ذات مصداقية والتركيز على القضايا الجاذبة للناخب.

ووجهت الزايد انتباه المرشحين إلى فن التعامل مع الأسئلة الصعبة وربما المحرجة أحيانا أثناء المواجهات مع الناخبين، كونها قد تمس خصوصيات المرشح أو قضايا ذات حساسية بمختلف المعاني، وأهمية استيعاب السؤال والسائل بهدوء والرد بإقناع.

كما تطرقت إلى أهمية البرنامج مضمونا وشكلا، والشعار الرئيسي الذي يمحور حوله، وكيفية طرح هذا البرنامج على الناخبين عند الاتصال المباشر معهم.

جاء ذلك خلال مشاركة واسعة من المترشحين في الانتخابات النيابية التكميلية، وتفاعل المشاركين مع المحاضرين والجدير بالذكر ان البرنامج مستمر لغاية 28 من أغسطس الجاري. 

روابط ذات صلة