2 نوفمبر 2011
المستشار الحمر يؤكد أهمية الشراكة بين الدولة والمجتمع المدني في تأهيل الشباب .. معهد التنمية السياسية يعلن عن تشكيل أول لجنة شبابية للتوعية الديمقراطية
أعلن سعادة الأستاذ نبيل بن يعقوب الحمر مستشار جلالة الملك لشؤون الإعلام ورئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية عن تشكيل لجنة الشباب بالمعهد بهدف نشر الثقافة السياسية بين أوساط هذه الفئة الحيوية من فئات المجتمع المحلي.

أعلن سعادة الأستاذ نبيل بن يعقوب الحمر مستشار جلالة الملك لشؤون الإعلام ورئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية عن تشكيل لجنة الشباب بالمعهد بهدف نشر الثقافة السياسية بين أوساط هذه الفئة الحيوية من فئات المجتمع المحلي.


وقال المستشار الحمر: "تأتي فكرة إنشاء لجنة الشباب بالمعهد كآلية تنفيذ من آليات المعهد لتحقيق أهدافه الإستراتيجية التي تستهدف الشباب من خلال نشر الوعي والثقافة في مجال الديمقراطية والسياسة والقانون والحقوق عبر مدربين وخبراء متخصصين في هذه المجالات".


تهدف اللجنة إلى التمكين السياسي للشباب في عدة مجالات، وتنمية وتعزيز ونشر ثقافة الحوار وتبادل الرأي فيما بين  الشباب، بالإضافة إلى نشر الوعي القانوني والسياسي والحقوقي لدى الشباب من خلال تهيئة وتوفير الآليات اللازمة، وخلق البيئة المناسبة للشباب لتلقي التأهيل والتدريب على الممارسة الصحيحة السليمة للديمقراطية. وكذلك خلق قادة من الشباب المؤهلين بهدف الاستفادة من مهاراتهم لاحقاً في أنشطة التدريب التي تستهدف الشباب أنفسهم مستقبلاً. كما يهدف مشروع إنشاء اللجنة إلى ضمان ربط عملها مع الأنشطة والبرامج التدريبية التي يقوم بها المعهد للشباب بالاحتياجات والمتطلبات الفعلية لهذه الفئة. كما تسعى اللجنة إلى بناء قاعدة بيانات خاصة بالشباب لتحديد مستويات الواقع الفعلي لهم في مجال المعرفة والوعي الديمقراطي والسياسي والحقوقي.

وأوضح المستشار الحمر بأن هناك آلية واضحة وشفافة لتشكيل اللجنة وآلية عملها سيتم الإعلان عنها قريباً، بحيث تستهدف فئة الشباب من الجنسين للفئة العمرية من سن 18 ـ 35 عاماً.


مشيراً إلى أن دورها يشمل اقتراح خطة عملها، بالإضافة إلى اقتراح الفعاليات والأنشطة والبرامج التدريبية، وإنشاء مجموعات لتحقيق أهدافها، والإشراف على الموقع الإلكتروني الداعم لأنشطتها، وكذلك مهام التواصل مع الشباب عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

أما فيما يتعلق بالشراكات المتوقعة من وراء هذا المشروع، فبيّن المستشار الحمر أنها تشمل العديد من المؤسسات الحكومية والبرلمان وكذلك مؤسسات المجتمع المدني، وخاصة الجمعيات الشبابية التي يحرص المعهد على إقامة شراكة حقيقية معها في تحقيق أهدافه خاصة المتعلقة بفئة الشباب لدورها الحيوي والنشط.


وأكد بأن العضوية مفتوحة لكافة شباب البحرين في اللجنة، وسيتم الإعلان عن شروط وآلية الانضمام لها بهدف تكوين قاعدة شبابية واسعة قادرة على الاستفادة من الأنشطة التي ستقوم بها اللجنة مستقبلاً.

وفي ختام تصريحه شدد رئيس مجلس أمناء  معهد البحرين للتنمية السياسية الأستاذ نبيل بن يعقوب الحمر على أهمية الخطوات الجادة التي يقوم بها المعهد تجاه الشباب عبر إعلان الشراكة مع المؤسسة العامة للشباب والرياضة، والمنظمة العربية لحقوق الإنسان، وهي شراكات فعلية ستساهم في إثراء المشروع وخطواته المقبلة. 
                    

روابط ذات صلة