13 نوفمبر 2017
ضمن برنامج الدعم البرلماني لأمانة النواب .. "التنمية السياسية" ينظم ورشة تحليل التغطية الصحفية لأمانة النواب
ضمن برنامج "الدعم البرلماني" لتنمية مهارات موظفي الأمانة العامة بمجلس النواب وتطوير قدراتهم على مواكبة متطلبات العمل في المؤسسة التشريعية، نظم معهد البحرين للتنمية السياسية بالتعاون مع الأمانة العامة لمجلس النواب ورشته الثالثة في هذا البرنامج والتي حملت عنوان "تحليل التغطية الصحفية لأعمال البرلمان" خلال يومي 12-13 نوفمبر 2017 م وذلك بمقر المعهد.

ضمن برنامج "الدعم البرلماني" لتنمية مهارات موظفي الأمانة العامة بمجلس النواب وتطوير قدراتهم على مواكبة متطلبات العمل في المؤسسة التشريعية، نظم معهد البحرين للتنمية السياسية بالتعاون مع الأمانة العامة لمجلس النواب  ورشته الثالثة في هذا البرنامج والتي حملت عنوان "تحليل التغطية الصحفية لأعمال البرلمان" خلال يومي 12-13 نوفمبر 2017 م وذلك بمقر المعهد.


وتركزت أهداف الورشة حول تعريف المشاركين على أسس تحليل التغطية الصحفية لأعمال البرلمان بما يعزز من المهارات الصحافية لدى موظفي الأمانة العامة ويسهم في تقديم تغطية صحافية وفقا للمعايير والممارسات المهنية، وبالشكل الذي يعزز من آليات التواصل بين المواطن والمؤسسة التشريعية.


وقدم الورشة الأستاذ الدكتور زهير ضيف أستاذ الإعلام بالجامعة الاهلية ، وذلك من خلال عدة محاور شملت تعريف المشاركين على العمليات الذهنية التي تسبق أو تصاحب عملية الكتابة بأشكالها المختلفة، ومفهوم التحرير الصحفي وخصائص الأسلوب الصحفي، والأشكال والقوالب المختلفة التي يتم توظيفها لتحرير المواد الصحفية، وأسس ومبادئ ومهارات التحرير الإخباري بأشكاله وتنويعاته المختلفة، إضافة إلى التدريب على مهارات وأدوات تحليل التغطية الصحفية من خلال تطبيقات عملية أنجزها المشاركون في الورشة.


وأوضح د. ضيف  في ورشته أن تحليل المضمون يعد حسب أبرز التعريفات أحد المناهج المستخدمة في دراسة محتوى وسائل الأعلام المطبوعة والمسموعة والمرئية وذلك باختيار عينة من المادة موضع التحليل وتقسيمها وتحليلها كمياً وكيفياً على أساس خطة منهجية منظمة.


وأشار د. ضيف إلى أن الصحفيين المبدعين بدرجة كبيرة يركزون على الدور الذي يلعبه النص في التأثير على القارئ وفي جذبه للقراءة، باعتبار أن الابداع يتعلق بتحقيق التجديد والتفرد على مستوى الأسلوب، وكذلك بالقدرة على تحقيق النص لمبادئ معينة كالصدق والوضوح والدقة والأمانة وغيرها.


وبين د. ضيف أن الصحفيين المبدعين خلال عمليات إعداد أنفسهم لممارسة الكتابة الصحفية غالباً ما يتجهون توجهين رئيسيين، أولهما توجه نظري يقوم على القراءة والإطلاع ومتابعة الأحداث وأساليب الكتابة الصحفية، وثانيهما توجه عملي تطبيقي يتجه أصحابه إلى الممارسة الفعلية للكتابة الصحفية والنزول إلى المعترك الصحفي، لافتا إلى وجود صحفيين مبدعين يجمعون بين الاتجاهين في إعداد أنفسهم، أي يمارسون الاطلاع النظـري وفي الوقت نفسه يتجهون إلى الممارسة التطبيقية العملية.


وفي نهاية الورشة سلم السيد أنور أحمد القائم بأعمال المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية السياسية شهادة المشاركة للمشاركين في الورشة ووجه سعادته الشكر لكل القائمين على هذا البرنامج على الجهد الذي بذل لإنجاز مثل هذا النوع من الفعاليات التي تهم بشكل مباشر عضو مجلس النواب خاصة في مجال إطلاعه على دور الصحافة في دعم دور السلطة التشريعية لأداء دورها على الوجه الأكمل.


روابط ذات صلة