15 نوفمبر 2017
وسط تفاعل كبير من رواد المجالس .. "التنمية السياسية" يختتم الجولة الأولى لبرنامج "دولة القانون" في المحرق ويستعد للشمالية
وسط ترحيب وإقبال وتفاعل كبير من جانب رواد المجالس البحرينية، اختتم معهد البحرين للتنمية السياسية فعاليات الجولة الأولى من برنامج "دولة القانون لمجالس العائلات البحرينية"، والتي اقيمت خلال الفترة من 30 أكتوبر إلى 13 نوفمبر 2017؛ شملت تقديم عدد من المحاضرات التوعوية في عدد من مجالس محافظة المحرق؛ بهدف التوعية بالمشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى وتعزيز دولة المؤسسات واحترام سيادة القانون، وتنشيط الحوار المجتمعي، وتجسير الفجوة بين النخبة والمجتمع.

وسط ترحيب وإقبال وتفاعل كبير من جانب رواد المجالس البحرينية، اختتم معهد البحرين للتنمية السياسية فعاليات الجولة الأولى من برنامج "دولة القانون لمجالس العائلات البحرينية"، والتي اقيمت خلال الفترة من 30 أكتوبر إلى 13 نوفمبر 2017؛ شملت تقديم عدد من المحاضرات التوعوية في عدد من مجالس محافظة المحرق؛ بهدف التوعية بالمشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى وتعزيز دولة المؤسسات واحترام سيادة القانون، وتنشيط الحوار المجتمعي، وتجسير الفجوة بين النخبة والمجتمع.  


وأقيمت المحاضرة الختامية بمجلس سامي أحمد الشاعر في منطقة قلالي بعنوان " المشروع الإصلاحي ودولة القانون"، حيث تناولت مظاهر دولة القانون في المشروع الإصلاحي وانعكاسات دولة القانون على تطور الحياة الدستورية - القانونية في مملكة البحرين.


وحظيت المحاضرات الست التي قدمها المعهد ضمن البرنامج في محافظة المحرق بإقبال لافت من جانب كافة فئات المجتمع كما شارك فيها  أعضاء السلطة التشريعية الحاليين والسابقين والمهتمين بالشأن السياسي والقانوني، والذين عبروا عن إشادتهم وترحيبهم بالبرنامج.


وأكد الحضور أن البرنامج جسد مبادرة نوعية للوصول إلى مختلف فئات المجتمع بهدف تعزيز المسار الديمقراطي في المملكة من خلال تنمية الوعي السياسي لدى المجتمع وتهيئته للمشاركة السياسية الفاعلة وفق مفاهيم وخصائص وأركان وقيم دولة القانون التي رسخها المشروع الإصلاحي لجلالة العاهل المفدى.


وأشاد الحضور بمحتوى البرنامج وما تضمنته من محاضرات متخصصة قدمها نخبة من اساتذة وخبراء القانون بجامعة البحرين بأسلوب تفاعلي اتسم بإتاحة المجال النقاش وتبادل الآراء بما يعزز قيم سيادة القانون والمسئولية المجتمعية ، ويرسخ من أركان دولة المؤسسات ويثري الحوار المجتمعي بعيدًا عن لغة الاقصاء أو التهميش. وبما يضمن التوعية بالمشروع الإصلاحي لجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين حفظه الله ورعاه .


وقد أقام المعهد خلال الفترة من من 30 أكتوبر إلى 13 نوفمبر 2017 ستة محاضرات في مجالس محافظة المحرق (مجلس المسلم بمنطقة الحد، مجلس الدخيل بمنطقة قلالي، مجلس د. إبراهيم عبد الله مطر بمنطقة البسيتين، مجلس عيسى عجلان في منطقة عراد، مجلس عبد الرحمن بوعلي بالحد، مجلس سامي أحمد الشاعر في منطقة قلالي).

 

ومن المقرر أن يستكمل البرنامج جولته الثانية في باقي محافظات المملكة بدءًا من شهر ديسمبر القادم في المحافظة الشمالية ومن ثم محافظة العاصمة، ويختتم البرنامج في المحافظة الجنوبية، مكملا 24 محاضرة هي عدد محاضرات الحزمة الأولى من البرنامج.

روابط ذات صلة