20 ديسمبر 2017
بتنظيم "التنمية السياسية" و"التربية والتعليم" .. الرميحي يكرّم الفائزين بمسابقة "حقوق الطفل 4"
تحت رعاية وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية علي بن محمد الرميحي، أقام معهد البحرين للتنمية السياسية حفل تكريم للطلبة الفائزين في النسخة الرابعة والأخيرة من "المسابقة الوطنية لحقوق الطفل"، والتي جاءت بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وبمشاركة 42 مدرسة حكومية بمملكة البحرين، وذلك صباح يوم الأربعاء في قاعة المؤتمرات بفندق الخليج؛ قام الرميحي خلاله بتكريم الفائزين وتوزيع الجوائز على الطلبة الفائزين بمختلف الأعمال.

تحت رعاية  وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية علي بن محمد الرميحي، أقام معهد البحرين للتنمية السياسية حفل تكريم للطلبة الفائزين في النسخة الرابعة والأخيرة من "المسابقة الوطنية لحقوق الطفل"، والتي جاءت بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وبمشاركة 42 مدرسة حكومية بمملكة البحرين، وذلك صباح يوم الأربعاء في قاعة المؤتمرات بفندق الخليج؛ قام الرميحي خلاله بتكريم الفائزين وتوزيع الجوائز على الطلبة الفائزين بمختلف الأعمال.


ففي مسابقة الرسم حققت الطالبة كوثر حبيب سعيد من مدرسة السلام الابتدائية للبنات المركز الأول، كما حلت الطالبة زهراء أحمد الطويل من مدرسة سار الابتدائية للبنات في المركز الأول مكرر،  وتوجت بالمركز الثاني الطالبة زينب جاسم محمد من مدرسة سبأ الابتدائية للبنات، والطالبة هالة عبداللطيف نجم من مدرسة عراد الابتدائية للبنات في المركز الثاني مكرر، فيما فازت الطالبة جنان عبدالرضا علي من مدرسة النبيه صالح الابتدائية للبنات بالمركز الثالث.


أما مسابقة التصوير الفوتوغرافي للمرحلة الابتدائية، فقد حقق الطالب محمد حسين عبدالله من مدرسة الضياء الابتدائية للبنين المركز الأول، فيما حل في المركز الثاني الطالب الحسن علي عبدالله حسن من مدرسة اليرموك الابتدائية للبنين، وفاز الطالب علي حسين العرادي من مدرسة عراد الابتدائية للبنين بالمركز الثالث.


وفي مسابقة التصوير الفوتوغرافي للمرحلة الإعدادية فازت فيها الطالبة زهراء قاسم سعيد من مدرسة زينب الإعدادية للبنات بالمركز الأول، وبيان زكي العشيري من مدرسة الدير الابتدائية الإعدادية للبنات بالمركز الثاني، وعلي عقيل الهدار من مدرسة الخليل بن أحمد الإعدادية للبنين بالمركز الثالث.


أما نتائج مسابقة فن الكولاج فتوجت الطالبة مريم عيسى أحمد من مدرسة زينب الإعدادية للبنات بالمركز الأول، والطالب ياسين أحمد حسن من مدرسة الخليل بن أحمد الإعدادية للبنين في المركز الثاني، فيما جاء الطالب علي حسين إبراهيم من مدرسة أوال الإعدادية للبنين في المركز الثالث.


وتصدر الطالب عبدالله علي عبدالله من مدرسة الخليل بن أحمد الإعدادية للبنين بالمركز الأول في مسابقة كتابة الخطاب، فيما حل الطالب حسين عبدالرزاق عبدالله من مدرسة الإمام علي بن أبي طالب الابتدائية الإعدادية للبنين في المركز الثاني، وفازتا الطالبتان زينب حسين علي مكي وزينب علي حسن من مدرسة الدير الابتدائية الإعدادية للبنات بالمركز الثالث. 


وخلال الحفل أكد القائم بأعمال المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية السياسية أنور أحمد، أن الغاية الأساسية لانطلاق المسابقة هي ترجمة المبادئ والأهداف السامية للمشروع الإصلاحي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه، في صون واحترام حقوق الإنسان، والتي ترسخت عبر منظومة متكاملة من التشريعات والقوانين التي تحفظ للإنسان البحريني حقوقه وكرامته.


كما توجه أحمد في ختام كلمته بخالص الشكر والتقدير إلى سعادة الدكتور ماجد النعيمي وزير التربية والتعليم على توجيهات سعادته التي أسهمت في إنجاح أعمال المسابقة طوال الأربع سنوات وهو عمر المسابقة، وتأكيدًا على نهج الشراكة الفاعلة في خدمة العمل الوطني، مشيدًا بجهود كافة الكوادر الإدارية والتعليمة في تعزيز الوعي بأهمية المسابقة وتحفيز الطلاب على المشاركة فيها، ومعربًا عن أمله في المزيد من التعاون بين المعهد والوزارة في مشروعات ومبادرات أخرى التي تهدف إلى تنشئة الأجيال الجديدة تنشئة سليمة لتعزيز انتمائهم وولائهم للبحرين وقيادتها الحكيمة.


وفي ختام الحفل قام الطلبة الفائزون بعرض أعمالهم في المعرض على الرميحي وعدد من أعضاء مجلس أمناء المعهد وكبار المدعوين للاطلاع على أعمالهم الفنية من اللوحاتِ الفنّيةِ، والتصوير الفوتوغرافي، والإنشاد، والشعر، والمسرح، والأفلام القصيرة، والرسم على الزجاج.


يذكر أن معهد البحرين للتنمية السياسية معهد وطني يهدف في المقام الأول إلى نشر ثقافة الديمقراطية ودعم وترسيخ مفهوم المبادئ الديمقراطية السليمة، وقد تأسس بموجب المرسوم رقم (39) لسنة 2005 وهو يعمل على رفع مستوى الوعي السياسي والتنموي والنهوض بالمسيرة السياسية في البحرين، وزيادة المعرفة بين جميع أفراد المجتمع وتوعيتهم بالعمل السياسي وبحقوقهم وواجباتهم التي كفلها الدستور ونظمتها التشريعات ذات العلاقة.


روابط ذات صلة